سؤال: حول مشاكل عملية استئصال الزائدة عند الحامل

اذهب الى الأسفل

سؤال: حول مشاكل عملية استئصال الزائدة عند الحامل Empty سؤال: حول مشاكل عملية استئصال الزائدة عند الحامل

مُساهمة  د. فراس الصفدي في 26/06/11, 01:24 am

وردتني الرسالة التالية بالبريد الإلكتروني:

السلام عليكم
د.فراس

حدث لزوجتي الام في اسفل البطن لمدة خمسة ايام وتم مراجعة المستشفى في اليوم الثاني لدى دكتورة النساء والولادة وعمر الجنين 78 يوم حيث لم يتجاوز الحمل ثلاثة اشهر وتم إجراء تصوير سونار الطفل حيث كان بخير ونبض الجنين جيد ولا يوجد مشاكل في الرحم وتم تحليل البول ولايوجد التهابات وتم الخروج .

لكن استمر الالم وتم الرجوع لنفس المستشفى في اليوم الخامس وتم استدعاء اخصائي الباطنية والجراح وتم إجراء اشعة وكلهم اتفقوا على أنها زائده دوديه فاخبروني انه لابد من عمل العمليه الان . فكنت في حيره من امري .

وفي النهايه وافقت على اجرائها وسلمت امري لله عزوجل .

وتم اجراؤها اليوم صباح هذا اليوم وخرجت من غرفة العمليات وافاقت من البنج لكن لم يسعفني الوقت لكي اقابل الطبيب لان عنده عمليه اخرى واخبروني الصباح تقابل الاطباء.

< ماهي رويتك لحالة الجنين بهذا الوقت وهل لها مضاعفات
< ماهي نسبة سلامة الجنين طبعاً بعد مشيئة الله
< لا أعلم هل انا تسرعت بالموافقه ام لا ولا أعلم هل بإمكاني أصلا ان ارفض


وشكرا لك

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

أهلاً بكم أخي الكريم وشكراً لثقكتم واستشارتكم لنا..

سأجيب على أسئلتكم تماماً كما طرحت:



1 – ما هي رؤيتك لحالة الجنين بهذا الوقت وهل لها مضاعفات

إن المضاعفات التي تشاهد بعد العمليات الجراحية أثناء الحمل هي زيادة نسبة بعض الاختلاطات لدى الجنين، مثل الإسقاط، المخاض المبكر (الولادة قبل الأوان)، وموت الجنين داخل الرحم (ولادة الجنين متوفى). والمقصود هو أن هذه الحالات يمكن أن تشاهد لدى أي سيدة حامل طبيعية. ولكن إذا خضعت السيدة الحامل لعمل جراحي أثناء الحمل فإن نسبة حدوث هذه الاختلاطات تكون أعلى بقليل من السيدة التي لم تخضع لعمل جراحي..



2 – ما هي نسبة سلامة الجنين طبعاً بعد مشيئة الله

طالما مرت العملية على خير فإن نسبة سلامة الجنين هي أكثر من 90% إن شاء الله تعالى.. بالنسبة للاختلاطات المذكورة أعلاه فإن نسبة حدوث وفاة الجنين بعد استئصال الزائدة تبلغ حوالي 4%، وعادة ما يحدث هذا الاختلاط بعد العملية مباشرة.. أما بالنسبة للتشوهات فإن التعرض لأدوية التخدير لا يؤدي إلى تشوهات لدى الجنين حسب المعلومات الطبية المتوفرة حالياً. وإذا مرت الفترة التالية للعملية على خير وكانت حالة الجنين جيدة فإن الأمر سيكون مطمئناً جداً.. وأنصح بإجراء سونار للجنين قبل خروج المريضة من المستشفى للتأكد من أن وضعه سليم وأن الأمور بخير.



3 – لا أعلم هل أنا تسرعت بالموافقة أم لا ولا أعلم هل بإمكاني أصلاً أن أرفض

في الواقع بإمكان أي شخص أن يرفض إجراء عملية جراحية معينة.. وفي هذه الحالة كان بإمكانك الرفض ولن يقوم الأطباء بإجراء عملية جراحية لزوجتك رغم إرادتك.. ولكنك ما يحدث في هذه الحالات أنه إذا رفض المريض أو أقرباؤه إجراء العملية الجراحية فيطلب منه الأطباء التوقيع على وثيقة تثبت أنه رفض إجراء العملية على مسؤوليته الشخصية، وأي شيء يحدث لاحقاً يكون هو المسؤول عنه..
طبعاً أنت لم تتسرع بالموافقة لأن التهاب الزائدة الدودية خلال الحمل هي حالة قد تكون قاتلة للأم والجنين ولذلك يجب معالجتها بإجراء عملية استئصال الزائدة بالسرعة الممكنة مهما كان عمر الحمل.. وطالما أجمع الأطباء على اتخاذ هذا القرار وطالما أنهم أعلم منك بالأمور الطبية وبمصلحة الأم والجنين وأنت اعتمدت على قرارهم فقد اتخذت القرار الصحيح إن شاء الله..


أرجو لزوجتك السلامة وأن تلد طفلاً سليماً معافى إن شاء الله..

مع أطيب التمنيات..

د. فراس الصفدي
د. فراس الصفدي
د. فراس الصفدي
مدير الموقع

عدد الرسائل : 2088
العمر : 41
الإقامة الحالية : ألمانيا - فرانكفورت
العمل الحالي : مستشفى دارمشتات الأكاديمي
تاريخ التسجيل : 26/12/2007

http://www.doctor-firas.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى